عملاء مدى الحياة

Facebooktwitterlinkedinmail

تخيل انك مش قلقان ان العميل بتاعك يسيبك ويشترى من المنافسين وان أول كل شهر انت عارف بدقة هتبيع قد ايه الشهر ده. حياتك هيبقى شكلها ايه وراحة بالك هتبقى قد ايه

الحلم ده ممكن تحقيقه من خلال تحويل العملاء لمشتركين وده موضوع حلقتنا النهارده

ممكن تشوف الحلقة على قناتى ، أو تكمل قراءة 

طبعا المشكلة الأساسية عند معظم أصحاب البزنس هي

هنبيع قد ايه الشهر ده

هل الزبون اللى اشترى الشهر اللى فات هيشترى الشهر ده برضه

هل هنقدر نحقق أرباح واللا مش هنقدر

وهل على الأقل هنغطى تكلفتنا

لو انت من أصحاب الأعمال دول انت طول الوقت قلقان وتحت ضغط لان عندك مصاريف ثابتة هتضطر تدفعها سواء بعت أو مابعتش

 

لكن فيه نوعية من أصحاب البزنس  مش بتحس بالمشكلة دى ، الفئة دى بتبقى عارفه هتبيع قد ايه بالظبط كل شهر وعارفة عدد العملاء بالواحد وكل عميل هيشترى قد ايه

الفئة المحظوظة دى هي اللى قدرت تحول العملاء الى مشتركين أو 

client to subscriber

ويمكن المثل القريب واللى كلنا نعرفه هو شركات المحمول ، شركة المحمول بتسمى العميل بتاعها مشترك لأنه مستمر معاها من شهر للتانى وبتحصل منه على  رقم ثابت أو حد أدنى للفاتورة بالإضافة للرقم المتغير حسب استهلاكه

والشركة مش قلقانة لأن العميل هيكمل معاها لغاية ما يقرر ياخد أكشن وينقل لشركة تانية

ايه الفرق بين العميل والمشترك

المشترك مكمل معاك

العميل لازم ياخد قرار كل مرة انه يشترى بينما المشترك خد القرار ده مرة واحدة وهيكمل شراء الى حين يقرر انه يغير  

وقانون القصور الذاتي بتاع نيوتن بيقول ان التغيير محتاج طاقة وجهد وكلنا مش عايزين نبذل الجهد ده  فبنكسل نغير فالمشترك هيفضل مكمل معاك ما لم يحدث شيء قهرى أو مشكلة كبيرة تحفزه للتغيير

يعنى انت مش قلقان على تارجت البيع كل شهر

 بتريح بالك من ناحية المنافسين

لأن المشترك مش بيفكر يغير فبقى عندك وقاية ضد المنافسة

المشترك بيشترى أكتر

 من ناحية لأنه مكمل معاك ومن ناحية علشان ياخد بفلوسه زى ما بنقول يعنى. كارت اككلوسفز بتدفع فيه مبلغ سنوي مقابل مجموعة من التخفيضات على منتجات وخدمات كتيرة الشركة متعاقدة معاها

لما بتشترى الكارت بتبتدى تحاول تستفيد من العروض دى فممكن تشترى حاجات ما كنتش هتشتريها لو ما كانش عندك العروض دى

السؤال بقى هل تقدر تطبق نظام الاشتراك في البزنس بتاعك

هل تقدر تحول العملاء الى مشتركين

يمكن لأول وهلة اجابتك هتكون لأ

هتقول لى نظام الاشتراك ده بتاع شركات المحمول زى ما أنت لسه قايل وكمان الشركات اللى بتقدم سوفت وير از ا سرفيس ساس يعنى الشركات اللى بتقدملك خدمة من خلال موقعها مقابل اشتراك شهرى زى البرامج المحاسبية زى كويكبوكس وزى مواقع الصور زى شتر ستوك
وآلاف تانية من الخدمات دى  Shutterstock 

وهتقول لى  أنا ببيع منتج أو خدمة مش ممكن أطبق ده في المجال بتاعى

لكن هدفى من حلقة النهارده أساعدك تغير تفكيرك ده وتفكر بره الصندوق شوية وتفكر في أسلوب أو موديل ممكن من خلاله تطبق فكرة الاشتراك

الفكرة مش جديدة

وعشان أبين لك ان فكرة الاشتراك في حاجات تانية مش جديدة أو مستبعدة في الماضى القريب كان فيه أفران بتبعت العيش أو الخبز للزباين كل يوم وكذلك اللبان وبياع الجرايد

الناس دى كان عندها مشتركين بيوردوا لهم المنتج كل يوم

نماذج من الاشتراك

تعالى بقى نشوف بعض النماذج للاشتراك بس هاطلب منك تكون اوبن مايندد متفتح الذهن بدل ما تقول الأسلوب ده مش هينفع في البزنس بتاعى أو في مجالى قول ازاى ممكن أخلى الأسلوب ده ينفع في مجالى

المستهلكات

يمكن الأمثلة اللى قلتها من شوية الخبز واللبن والجرايد يعتبروا من المستهلكات، يعنى حاجات بتستعمل فتخلص وبنحتاجها باستمرار فلازم نجيب بدالها ، الخبز واللبن هناكلهم كل يوم والجريدة بتاعة النهارده فقدت قيمتها بكرة ولازم نجيب الجريدة الجديدة

أنت كمان تقدر تفعل الوسائل دى تانى؛ لو صاحب مخبز أو محل البان أو كشك جرايد ومجلات ايه المانع انك ترجع الأسلوب ده

طب ايه رايك لو عندك محل خضار وفاكهة هل ممكن تتفق مع الزبونة تورد لها سبت خضار وفاكهة كل أسبوع

وهاضرب لك شوية أمثلة بمستهلكات تانية:  ماكينات الحلاقة بتحتاج للتبديل باستمرار كل أسبوع أو أقل أو أكتر وفيه شركة مشهورة  اسمها دولار شيف كلب
 بتبعت ماكينات الحلاقة للمشتركين كل شهر  Dollar shave club 

حفاضات الأطفال شركة ديابر دوت كوم
اللى كانت بتبعت الحفاضات للبيوت قبل ما أمازون تشتريها  Diaper.com 

ألبان الأطفال كل طفل رضيع بيحتاج علبة تقريبا كل أسبوع

مستحضرات العناية بالبشرة زى الكريمات

مستحضرات التجميل

فلتر الميه

الورد : طبعا كل محلات الورد شغالة على مواسم محددة في السنة زى عيد الأم وعيد الحب وأعياد الميلاد والأفراح أو لزيارة المرضى وعندهم مشكلة كبيرة ان الورد له فترة صلاحية محدودة يعنى لو ما اتباعش هيدبل ويترمى ، ماذا لو عملت اشتراكات لتوصيل الورد تقدر تعمل ده مع الشركات والفنادق والمطاعم والعيادات

كمان لو انت صاحب صيدلية أكيد عندك عدد من الزباين عندهم أمراض مزمنة زى الضغط والسكر والربو بياخدوا علاج شهرى ممكن تحولهم لمشتركين

أنا أعرف ناس بتشترى المكسرات واللب والسودانى كل أسبوع علشان سهرة يوم الخميس قدام التليفزيون مثلا ، هل ممكن تحولهم لمشتركين

اللى مربى حيوان أليف كلب قطة عصافير أسماك فأكيد بيشترى أكلهم بانتظام كل أسبوع أو شهر هل  ممكن تحولهم لمشتركين

الطبيخ ممكن تعملى وجبات وتبعتيها للمشتركات معاكى كل يوم

اسأل نفسك هل ممكن تتفق مع العملاء بتوعك انك تريحهم من شراء المستهلكات كل يوم أو كل أسبوع وتوفر عليهم المشوار وتؤمنهم ضد نسيان الحاجات المهمة دى وتحولهم لمشتركين وتورد لهم الحاجة في المعاد المتفق عليه سواء كل يوم أو أسبوع أو شهر

مقابل راحة بالهم  وجايز مقابل تخفيض صغير كمان هتقدر تحول جزء من عملائك لمشتركين

صندوق المفاجآت

فيه هاجة تانية تشبه للمستهلكات هي صندوق المفاجآت بدل ماتبعت نفس الحاجة المكررة، كل مرة تبعت حاجات مختلفة كنوع من المفاجأة ودى طبعا مش هتنفع مع المستهلكات العادية لكن مثلا فيه ناس بتحب الشوكولاتة وبتحب تجرب أنواع جديدة ممكن لو انت محل شوكولاتة تبعت مجموعة مختلفة كل أسبوع أو شهر فيه ناس غاوية شوكولاتة جواهر علشان فكرة التنوع والمفاجأة دى

ممكن برضه مع الفاكهة بدل ما تبعت 3 أو 4 كيلو من نوع تبعت تشكيلة مختلفة من الفاكهة كل مرة

الخدمات المتكررة

فيه مهام بنحتاج نعملها بشكل متكرر

لو قدرت تاخد خدمة من دول وتريح العميل منها وتقوله انسى الخدمة دى أو ماتشغلش بالك بيها انا هاعملها في المعاد المحدد وانت حتى مش محتاج تفتكرها او تحطها في قائمة المهام بتاعتك تودو لست

تنضيف البيت

قص النجيلة والعناية بالحديقة

المكوة

غسيل السجاد

غسيل العربية

إبادة الحشرات

فيه فريق شباب بييجى لك يحمى  الحيوانات الأليفة بتاعتك

الحلاق

الدكتور

دكتور الاسنان

الخدمات المتكررة للشركات

الحسابات

سوشيال ميديا مانجمنت

الخدمات للتأمين

فيه حاجات ممكن تتعرض للتلف او العطل والنتيجة بتكون مكلفة من ناحية الفلوس والوقت

ممكن تعرض خدمة تأمين ضد هذه الأشياء العارضة مقابل اشتراك شهرى أو سنوي بتتكفل بتأمين المشترك في حال تعرضه للمشكلة ممكن تعتبر نفسك بتبيع راحة البال

الميكانيكى صيانة دورية للعربية

صيانة الأجهزة الكهربية

صيانة الموقع الالكترونى

سمعة الشركة أونلاين
reputation management

دى شركات متخصصة تراجع صورة وسمعة شركتك على الانترنت وتنبهك لو فيه اى كلام سلبى عنك الشركات الكبيرة بتستعين بالشركات دى لحماية سمعة منتجاتها اونلاين

أول الطابور

بعض الأطباء بيعملوا كشف مستعجل بسعر أعلى شوية والناس عندها استعداد تدفع لتوفير الوقت ممكن تخلى ده نوع من الاشتراك من خلال كارت في أي بى مثلا

ممكن لو سوبر ماركت تعمل كارت quick chek يخلى الزبون يحاسب في كاشير مخصوص اسرع

الاتاحة

 access

في الأسلوب ده بتدى المشترك الحق في استخدام مش تملك الحاجة

الجيم اشتراك شهرى أو سنوي

تاكسى ابونيه

احب اضيف نقطتين

مش شرط انك تغير 180 درجة ممكن تضيف اشتراك الى جانب البزنس التقليدي وبرضه هتستفيد

أنا عارف ان فيه أفكار قد تبدو غريبة لأول وهلة لكن زى ماقلت في أول الحلقة الموضوع محتاج شوية عقل مفتوح واستعداد للمغامرة والتجربة

ولو نجحت انك تحول عميل لمشترك ، المزايا تستاهل المغامرة

Facebooktwitterlinkedinmail

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *